تلفزيون OLED من “إل جي” وXbox Series X يطلقان العنان لتجربة ألعاب وحدة التحكم من الجيل التالي

دخلت شركة “إل جي الكترونيكس” وXbox في شراكة تسويقية حصرية لتسليط الضوء على تجربة الألعاب الهائلة لوحدة التحكم Xbox Series X المنتظرة على نطاق واسع وتلفزيون LG OLED في الأسواق الرئيسية في كافة أنحاء أوروبا وافريقيا والشرق الأوسط وآسيا والمحيط الهادئ. وأصبح تلفزيونLG OLED الشريك الرسمي لوحدة التحكم الجديدة من Microsoft في هذه المناطق من خلال مناسبات خاصة تقام في مواقع البيع بالتجزئة بهدف إعطاء المستهلكين فرصة إختبار الألعاب المبهجة بأنفسهم على طرازات تلفزيون OLED من إل جي 2020 وأحدث وحدة تحكم Xbox.

 

ويتيح الجمع بين جهاز تلفزيون LG الأكثر تقدماً ووحدة تحكم Xbox الأكثر قوة على الإطلاق للاعبين العاديين والمتمرسين على حد سواء الاستمتاع بألعاب الجيل التالي اليوم. ومع ميزات مثل وقت استجابة فائق السرعة يبلغ 1 مللي في الثانية مع تأخر إدخال منخفض ودعم أحدث مواصفات HDMI بما في ذلك معدل التحديث المتغير (VRR) ووضع الكمون المنخفض التلقائي (ALLM) وقناة الإرتداد الصوتي المحسنة (eARC)، بحيث لا تكون مشاهد الألعاب وصوتها أفضل فحسب، بل أنها تصبح أكثر استجابة. مع أربعة منافذ جاهزة لدعم هذه الميزات، توفر تلفزيونات OLED من LG جميع مزايا التوصيلات المتزامنة لإعداد معدات متعددة من وحدات التحكم إلى أجهزة الكمبيوتر.

 

قوة المعالجة المدمجة المتقدمة للثنائي تتيح للاعبين الاستمتاع بألعاب 4K بمعدل يصل إلى 120 إطاراً في الثانية للاستفادة من أحدث التطورات في تقنية تتبع الأشعة في الوقت الفعلي. وتعد تلفزيونات OLED من إل جي 2020 أول من يدعم ملف HGiG الجديد، وكعضوين مؤسسين لمجموعة HDR Gaming Interest Group، فإن LG وMicrosoft على ثقة من أن أحدث تطورات HDR ستبدو تماماً كما أراد مطوروها.

 

وبفضل تقنية البكسلات ذاتية الإضاءة، فإن تلفزيون OLED من إل جي يتميز بجودة صورة فائقة مع ألوان نابضة بالحياة وطبيعية وتباين لا نهائي. وباعتباره أول تلفزيون وأول وحدة تحكم في الألعاب تدعم Dolby Vision وDolby Atmos، فإن تلفزيون LG OLED وXbox Series X سوف يجذبان اللاعبين بشكل أعمق إلى عالم الحركة من خلال الصور والأصوات الديناميكية.

 

ونظراً لكون إجهاد العين من الألعاب يعتبر مشكلة، فإن كافة طرازات تلفزيون LG لعام 2020 تتميز بلوحات OLED الحاصلة على شهادة Eye Comfort Display  من مختبر التجارب الدولي الموثوق TÜV Rhineland، والتي تلبي كافة المعايير العالية التي وضعها المختبر الدولي. تشير الشهادة إلى أن أجهزة التلفزيون خالية من الوميض، وتوفر إمكانية ضبط محتوى الضوء الأزرق وتقدم نطاقاً لونياً واسعاً وأداء HDR ممتازاً وجودة صورة متسقة عند عرضها من زاوية واسعة. ولمزيدٍ من ضمان راحة العين، قامت مختبرات Underwriters  (UL) بالتحقق من تلفزيونات LG OLED على أنها خالية من الوميض وينبعث منها ضوء أزرق منخفض، ولا تشكل أي خطر بيولوجي ضوئي.

 

وفي هذا الإطار، قال رئيس قسم تصميم التلفزيونات في شركة “إل جي” للترفيه المنزلي س. ب. بايك: “إننا نأخذ احتياجات اللاعبين على محمل الجد عند تطوير أجهزة تلفزيون OLED الخاصة بشركتنا، لذا فإن القدرة على أن نكون شريكاً رسمياً لـXbox Series X هي شراكة ذات مغزى كبير بالنسبة لنا”، مضيفاً: “نحن على ثقة بأن الجودة المرئية العالية الناتجة عن الجمع بين تلفزيون LG OLED وXbox Series X ستذهل اللاعبين”.

 


Hosting and support by