إندونيسيا تعثر على 193 مواطنا من بنغلادش محبوسين في متجر

ذكر مسؤول في إدارة الهجرة، اليوم الخميس، أن الشرطة الإندونيسية عثرت على 193 مواطنا من بنغلادش محبوسين في متجر بعدما أغراهم مهربو البشر بوعود إدخالهم إلى ماليزيا.

وقال رئيس إدارة الهجرة في سومطرة الشمالية إن الرجال دخلوا إندونيسيا كسياح، عن طريق بالي ومدينة يوجياكارتا بنية الذهاب إلى ماليزيا للعمل.

وأضاف فيري مونانج سيهايت عبر الهاتف لوكالة “رويترز”، “هم ضحايا تهريب البشر وتم استدراجهم إلى هنا”، مشيرا إلى أن الرجال كانوا محبوسين في مدينة ميدان بجزيرة سومطرة.
وأفاد سيهايت بأن السلطات نقلت الرجال، الذين جرى وصفهم بأنهم في صحة جيدة لدى العثور عليهم ليل الثلاثاء، إلى مركز لاحتجاز المهاجرين وسيعادون إلى بنغلادش.

ونقلت بوابة تريبون ميدان الإخبارية على الإنترنت عن أحد الرجال، ويدعى محبوب وعمره 39 عاما، القول إن مهربي البشر كانوا يحتجزون بعض أفراد المجموعة منذ ثلاثة أشهر.

ونقلت عنه قوله أيضا “تعرضنا جميعا للخداع. كان من المفترض أن تكون الوجهة ماليزيا. غادرنا من بنغلادش إلى بالي ووصلنا بعد رحلة بالحافلة استغرقت أربعة أيام”.


Hosting and support by