الرئيس عون مستقبلاً وفد ديوان المحاسبة: مسيرة مكافحة الفساد لن تتوقف مهما اشتدت الضغوط وتشعبت المداخلات

اكد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون على اهمية الدور الذي يلعبه ديوان المحاسبة في عملية مكافحة الفساد، شأنه في ذلك شأن الهيئات الرقابية الاخرى المدعوة الى التعاون للحد من تنامي هذه الظاهرة.

واشار الرئيس عون خلال استقباله في قصر بعبدا قبل ظهر اليوم وفد مجلس ديوان المحاسبة برئاسة القاضي احمد حمدان، الى ان مسيرة مكافحة الفساد لن تتوقف مهما اشتدت الضغوط وتشعبت  المداخلات، لانها جزء من العملية الاصلاحية التي بدأت قبل عامين وستستمر بزخم خلال المرحلة المقبلة.

واعتبر رئيس الجمهورية ان الخطوات التي تمت حتى الان في مجال مكافحة الفساد اسست لنهج جديد، داعيا ديوان المحاسبة الى تعزيز رقابته وفقا للقوانين والانظمة المرعية الاجراء، لافتا الى  ان عمليات التجزئة التي تحصل في عدد من الادارات تعتبر من التجاوزات التي يجب وضع حد لها. وشدد رئيس الجمهورية على اهمية الرقابة على تنفيذ الصفقات والالتزامات في الادارات وكذلك على ضرورة اخضاع البلديات لرقابة ديوان المحاسبة، لافتا الى اهمية التمييز بين الشائعات والحقائق لان الاصلاح ليس هدفه التجني او اعتماد الكيدية مع احد، بل وقف الاضرار التي تصيب المواطن والدولة على حد سواء نتيجة تفشي ظاهرة الفساد.

وكان القاضي حمدان سلّم الرئيس عون خلال الاجتماع، التقرير السنوي لديوان المحاسبة والذي تضمن ابرز ما حققه الديوان على رغم العدد غير الكافي من القضاء والمراقبين والمدققين. واوضح القاضي حمدان انه تم اتخاذ 4074 قرارا هذه السنة عن الغرف الخمس في الديوان.

وضم وفد مجلس ديوان المحاسبة الى رئيسه القاضي حمدان، المدعي العام القاضي فوزي خميس، ورؤساء الغرف القضاة عبد الرضى ناصر، ناصيف ناصيف، وانعام بستاني.


Hosting and support by