بيروت تحتفل بطلاب دورتي الشيخين الهرري وحلبي

نظمت جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية حفل تكريم وتسليم الجوائز لطلاب “دورة المحدث الشيخ عبد الله الهرري في حفظ القرآن الكريم والحديث النبوي الشريف” و”دورة الشهيد الشيخ نزار حلبي في حفظ المتون الشرعية” في ثانوية الثقافة الإسلامية في بيروت بحضور مدير فرع الجمعية في بيروت الحاج عبد الله عميري والدكتور بدر الطبش وأعضاء الهيئات الإدارية والتعليمية في مدارس الجمعية وعدد من المشايخ وحشد من الأهالي وطلاب الدورتين.

بعد تلاوة آيات من القرآن الكريم رحب عريف الحفل بالحضور، وكان لدخول المشاركين والفائزين على وقع أنشودة خاصة بهم الوقع الكبير على الحضور. ثم ألقى الشيخ عرفات بري كلمة استهلها “بطلب العون من الله للاستمرار برفع راية الاعتدال الديني وحفظه من التشويه الذي يسعى إليه المغرضون” وشدد على “أهمية حفظ العلم في الصدور الذي يهذب النفوس كي يعم الخير وتنتشر الفضيلة ويضمحل الشر مع التأكيد على أهمية حفظ القرآن الكريم والمتون الشرعية لما فيها من حفظ للدين وتربية للنشءِ الجديد على الرقي في التعامل مع الناس وبناء الأوطان”. وختم كلمته “بتهنئة الأهالي على فوز أبنائهم ووصولهم إلى التصفيات النهائية”.

وألقى الحاج عميري كلمة قال فيها: “إن الجمعية عمدت إلى ملء أوقات النشء بالنافع والمفيد وأولتهم رعايتها وكل مؤسسة من مؤسسات المشاريع هي منارة تشع بالعلم والمعرفة والفضيلة ومدارسها حصون اعتدال ووسطية يتخرج منها شباب مثقف محصن من الغلوِ والتطرف”.

وفي الختام تم توزيع شهادات التقدير على الطلاب الفائزين وجوائز مالية وهدايا على المتفوقين، وأدى فريق المشاريع للإنشاد الديني باقة من الأناشيد.


Hosting and support by