“هواوي” تُثبت قوتها مجددًا وتُحدث نقلة نوعية في مجال تكنولوجيا الجيل الخامس

أطلقت هواوي رسميًا مجموعة شرائح المعالجة Balong 5000 المهيأة بتقنية الجيل الخامس، أي تدعم  بمعنى آخر جميع نطاقات الترددات لشبكة الجيل الخامس. إلى جانب أول جهاز بتقنية الجيل الخامس ومدعوم من قبلها، وهو جهاز هواوي 5G CPE Pro. فيوفر هذان المنتجان الجديدان معًا أسرع الاتصالات اللاسلكية في العالم لكل من الهواتف الذكية، المنازل، المكاتب وخلال التنقل أيضًا. يوفر هذان المنتجان الجديدان أسرع الاتصالات اللاسلكية في العالم لهاتفك الذكي ومنزلك والمكتب وأثناء التنقل.

فيمكن القول إذًا أنّ مجموعة شرائح Balong 5000 تفتتح رسميًا عصر الجيل الخامس الثوري. فإنّها تدعم مجموعة واسعة من منتجات الجيل الخامس إلى جانب الهواتف الذكية، بما في ذلك أجهزة النطاق العريض المنزلية، وحدات الجيل الخامس وغيرها من الأمور. إذًا ستُساهم هذه الشرائح بتوفير تجربة جيل خامس جديدة للمستهلكين والمستخدمين عبر سيناريوهات متعددة.
في هذا السياق، قال الرئيس التنفيذي لشركة هواوي لأعمال المستهلك ريتشارد يو: “هذه الشرائح (Balong 5000) ستفتح عالمًا جديدًا للمستهلكين من دون شك. إذ ستوفر السرعة الهائلة المطلوبة للاتصالات. ويُتيح جهاز  5G CPE Pro المدعوم من شرائح Balong 5000 المستهلكين والمستخدمين من الوصول إلى الشبكات بحريةٍ أكبر والاستمتاع بالتالي بتجربة إتصال سريعة بشكل لا يصدق”.

وأضاف: إنّ هواوي تمتلك مجموعة متكاملة من القدرات عبر الرقاقات والأجهزة والخدمات السحابية والشبكات. وبناءً على نقاط القوة هذه، وبصفتنا قادة عصر الجيل الخامس سنعمل على تقديم تجربة ذكية، رائعة وإستثنائة للمستهلكين في العالم بشكل يطال كل جوانب حياتهم”.

 

Balong 5000مفتاح لعصر تكنولوجيا الجيل الخامس

مع الشكل الصغير لشريحة Balong 5000 ودرجة التكامل العالية الموجودة فيها والتي توفرها، تدعم الشريحة الواحدة تقنية إتصال كل من الجيل الثاني، الثالث، الرابع وصولًا إلى الجيل الخامس. فتُساهم هذه الشريحة في تقليل وقت الإستجابة واستهلاك الطاقة عند تبادل البيانات بين الأوضاع والانماط المختلفة. وستُعزز بشكل كبير من تجربة المستخدم في المراحل المبكرة من عمليات النشر التجاري لشبكات الجيل الخامس. فيُمكن القول إذًا أنّ شرائح  Balong 5000 تمثل خطوة هامة للأمام في سلسلة شرائح Balong.

من هنا، إنّ Balong 5000 هي عبارة عن مجموعة الشرائح الأولى من نوعها التي وفق معايير القياس المرجعية تدعم من خلال معيار الاتصال جميع نطاقات الترددات لشبكة الجيل الخامس، بما في ذلك الترددات تحت نطاق 6 غيغاهرتز، والترددات بموجات الملليمتر.

أي بمعنى آخر، يمكن أن تحقق Balong 5000 في النطاق الفرعي 6 غيغاهرتز، سرعات تنزيل تصل إلى 4.6 جيغابت في الثانية. وعلى mmWave spectrum  يمكن لـ Balong 5000 أن تحقق سرعات تنزيل تصل إلى 6.5 جيغابت في الثانية، أي أسرع بعشر مرات من أعلى سرعة تقدمها شبكة 4G LTE في السوق اليوم.

وبالإضافة إلى ما سبق، تُعتبر 5000  Balong  مجموعة الشرائح الأولى في العالم التي تدعم كل من معمارية الشبكة المستقلة – القائمة بذاتها (SA) وغير المستقلة (NSA) للجيل الخامس.  مع العلم أنّ هذه الشرائح يمكن أن تُلبي متطلبات مُختلف عناصر (الناقل، المستخدم، الجهاز…) هذه العملية في مُختلف مراحل تطوير الجيل الخامس.

كذلك إنّ  Balong 5000 هي مجموعة الرقائق الأولى في العالم التي تدعم نظام “اتصال من المركبة إلى أي شيء” (V2X). فتوفر العديد من الحلول الموثوقة وذات الكمون المنخفض للمركبات المتصلة.

ومن المُحدد أن يتم إطلاق الهواتف الذكية بتقنية الجيل الخامس والمدعومة بشرائح Balong 5000 في المؤتمر العالمي للجوال الذي تستضيفه برشلونة هذا العام (MWC).

هواوي 5G CPE Pro: نقلة نوعية فعلية

يوفر جهاز 5G CPE Pro المدعوم من شرائح Balong 5000 دعمًا لكل من الاتصالات اللاسلكية بالجيل الرابع والجيل الخامس. فعلى شبكة 5G، يمكن تنزيل مقطع فيديو عالي الدقة بسعة 1 جيغابايت في غضون ثلاث ثوان، ويمكن بث فيديو  8kبسلاسة كبيرة. هذا الأمر يضع معيارًا جديدًا لأجهزة CPE (Customer Premises Equipment) المنزلية، وهي الأجهزة التي تتواجد في المنزل وتُستخدم من قبل العملاء.

وإلى جانب المنازل أيضًا ، يمكن استخدام هواوي 5G CPE Pro من قبل الشركات الصغيرة والمتوسطة أيضًا.

وباتباع الجيل الجديد من تقنية الـWireless  أي تقنية ” Wi-Fi 6″، يوفر جهاز هواوي 5G CPE Pro سرعات تصل إلى 4.8 جيغابت في الثانية. وهو أوّل 5G CPE يدعم بروتوكولات HUAWEI HiLink. ما يؤدي إلى إدخال المنازل الذكية بطبيعة الحال إلى عصر تكنولوجيا الجيل الخامس.

إذًا، تُعتبر شركة هواوي رائدة في مجال تقنية الجيل الخامس، إذ بدأت الشركة البحث والتطوير في مجال الجيل الخامس منذ عام 2009. فباتت الآن الشركة الوحيدة في هذا المجال التي بإمكانها توفير أنظمة الجيل الخامس بشكل شامل ومتكامل. مع ضرورة الإشارة إلى أنّ هناك ما يزيد عن 7500 مهندس متخصص في البحث والتطوير لمجال الجيل الخامس؛ بما في ذلك أكثر 500 خبير في تقنية الجيل الخامس. مع العلم أنّ هواوي قد أنشأت في المجمل 11 مركز إبتكار مشترك لحلول الجيل الخامس في جميع أنحاء العالم.


Hosting and support by