اللقاء الأول للأطباء المتخرجين من مؤسسات جمعية المبرّات الخيرية

 

أقامت جمعية متخرّجي المبرّات لقاءها الأول مع مجموعة من الأطباء المتخرّجين من مؤسساتها بحضور مدير عام جمعية المبرّات الخيرية الدكتور محمد باقر فضل الله ورئيس جمعية المتخرّجين الدكتور أحمد الموسوي .

اللقاء الذي تخلّله كلمة للدكتور فضل الله ركّز عبرها على تاريخ المبرّات ونشأتها، وأهم البرامج التي تعتمدها والعوامل المساعدة لإستمراريتها منذ أربعون عامًا حتى الآن. وتوجّه للأطباء بالقول “عندما ننظر إليكم ونرى في كل منكم طبيب مجتهد، متفانٍ، نطمئن على المبرّات وعلى جيلها، فأنتم نتاج هذه الجمعيّة الذي أثمر وازدهر وأصبح فاعلًا في مجتمعه “.

وتطرّق في كلمته أيضا إلى أهمية المثابرة والاجتهاد في العمل، وأهمية تمتّع الطبيب بالشخصيّة الرّساليّة الإسلامية والإنسانية، وأهمية بناء الشخصيّة المثقّفة المنفتحة على الناس وعلى العالم. كما وأكّد على أن المبرّات ستكون دائما إلى جانب متخرّجيها لدعم مسيرتهم العلميّة والعمليّة. وبعد ذلك، ناقش المجتمعون أبرز سبل التعاون بينهم وبين الجمعيّة لدعم مسيرة الخير والعطاء.

يذكر أن هذا اللقاء  ضم أطباء من إختصاصات متعددة، وسيتبعه لقاءات أخرى على مدار العام مع متخرجين جدد يعملون في قطاعات مختلفة.

 


Hosting and support by