إقدام الفلسطيني محمد أحمد ذياب على الفرار من أمام عناصر حاجز الجيش على مدخل مخيم الرشيدية

صدر عن قيادة الجيش– مديرية التوجيه البيان الآتي:

 

أقدم الفلسطيني محمد أحمد ذياب بتاريخه حوالى الساعة 20.30 على الفرار من أمام عناصر حاجز الجيش على مدخل مخيم الرشيدية ــ صور، وذلك خلال تفتيش السيارة التي كان في داخلها مع شخصين آخرين، ما دفع عناصر الحاجز إلى إطلاق النار في الهواء لإنذاره بالتوقف ولكنه لم يمتثل للأوامر، فاضطروا بعدها إلى إطلاق النار باتجاهه ما أدى إلى إصابته، حيث نقل إلى إحدى مستشفيات المنطقة للمعالجة، وتم ضبط كمية من المخدرات داخل السيارة.

تم تسليم المضبوطات إلى المرجع المختص، وبوشر التحقيق بإشراف القضاء المختص.


Hosting and support by