ثانوية الصلاح في بعلبك تحتفي بطلابها الناجحين والمتفوقين بالشهادات الرسمية

للمرة الخامسة عشرة احتفلت ثانوية الصلاح الإسلامية في بعلبك إحدى مدارس جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية بطلابها الناجحين والمتفوقين في امتحانات الشهادات الرسمية وذلك برعاية النائب الدكتور عدنان طرابلسي وحضور مدير فرع الجمعية في البقاع الشيخ أسامة السيد، رئيس اتحاد بلديات بعلبك الدكتور حمد حسن ونائبه جمال عبد الساتر، رئيس بلدية بعلبك فؤاد بلوق، رئيس بلدية عرسال باسل الحجيري، ممثل المنطقة التربوية في وزارة التربية والتعليم العالي جابر الرفاعي وممثلي هيئات تربوية وأجهزة أمنية وأحزاب وأعضاء مجالس بلدية ومخاتير وحشد من الشخصيات السياسية والاجتماعية والإعلامية وأهالي الخريجين.

افتتح الحفل بالنشيد الوطني ونشيد مدارس المشاريع ثم كانت كلمة النائب طرابلسي هنأ فيها الطلاب الناجحين داعيا إياهم “أن يكونوا فخرا للوطن في نشر العلم وثقافة الاعتدال” ونوه “بالجهد الكبير للثانوية في تربية هذا النشء وهي تقدم هذه السنة كما كل سنة ثلة من الشباب الذي يتقد عزيمة وعشقا للوطن” وأشار إلى “النتائج المتميزة لمدارس جمعية المشاريع في سائر المحافظات في الامتحانات الرسمية ومنها نتيجة الطالب أحمد حليحل الذي حل في المرتبة الأولى في الشهادة المتوسطة في محافظة بعلبك الهرمل والسادس في لبنان بالإضافة للعديد من النتائج الباهرة على صعيد لبنان”.

وقال طرابلسي “أدعو الحكومة أن تعنى بهؤلاء الشباب وتلتفت بشكل خاص لمنطقة بعلبك الهرمل التي تفتقر للخدمات وتعاني من الحرمان رغم أن الناس ملوا من الشكوى وآن الأوان لوضع حلول لمعالجة هذه المشاكل بوجود مؤسسات ومشاريع تؤمن فرص العمل” كما دعا إلى “وضع حد لمشكلة ظاهرة السلاح المتفلت بيد قلة قليلة وأن تقوم الدولة بحسم أمرها بوضع خطة حقيقية لضبط الأمن”.

وختم طرابلسي بالقول: “هل سينجح أهل السلطة بإبعاد خلافاتهم السياسية عن الأمن فيكسبون رضا الداخل قبل الخارج وقبل أن يقع الهيكل على رؤوس الجميع”.

وألقى الشيخ السيد كلمة تحدث فيها عن “نهج الجمعية الذي امتاز بالاعتدال” وأشار إلى ” أن مدارس الجمعية سارت بمسار التربية والتعليم ليس بغرض الربح بل بغرض تخريج أجيال مثقفة بعيدة عن الإفراط والتفريط”.

أما مدير الثانوية أيمن صالح فتحدث عن “خطة الثانوية التربوية ودورها العلمي والثقافي والاجتماعي”.

بعد ذلك قدمت الجوائز والتقديرات للطلاب الأوائل في المرحلتين المتوسطة والثانوية ووزعت شهادات التخرج على الطلاب الناجحين.

وكانت كلمة للخريجين ألقاها الطالبان رامي ملحم وأحمد حليحل.

وتخلل الحفل أناشيد عطرة وعرض شريط مصور عن حكايات الصداقة التي امتازت بها الثانوية وشريط مصور لبعض الناجحين الذين تغيبوا بداعي السفر.