بمناسبة عيد الأضحى المبارك، أطلقت “كريم”، الشركة التكنولوجية الرائدة في خدمة حجز السيارات عبر التطبيقات الذكية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بالإضافة إلى تركيا والباكستان، مبادرة لتقديم مساعدات مالية وعينية للعديد من الفئات المحتاجة في لبنان وذلك من منطلق مسؤوليتها المجتمعية وحرصها على إضفاء روح من المحبة والعطاء.

 

حيث قامت الشركة بتزويد تطبيقها بفئة سيارات تحت مسمى “خروف” مخصصة للعيد، حيث تم تخصيص 8% من قيمة كل رحلة للتبرع وتقديم المساعدات الانسانية لصالح الفئات المحتاجة والاقل حظا

 

وفي ذات السياق اتاحت كريم لكباتنها المشاركة في هذه المبادرة من خلال ابتكار طرق لتحفيزهم، ووفّرت لهم ضمانات تحفيزية في أوقات الذروة خلال فترة العيد، ممّا سمح لهم أن يتبرّعوا بدولارين إضافيين إلى “دار العجزة الإسلامي” بعد كل رحلة.

 

وبهذه المناسبة، قال إبراهيم مناع، المدير العام للأسواق الناشئة: “فخورون بهذه الخطوة التي تنبع من حرصنا على تكريس جهودنا للمساهمة في الارتقاء بمستوى معيشة المواطنين. وهذا لا يقتصر على تقديم خدماتنا الأساسية فقط، بل يشمل أيضًا مبادرات مجتمعية ذات أبعاد تنموية داعمة لجميع فئات وشرائح المجتمع اللبناني، لنكون مصدر إلهام للمواطنين ولنخلق المزيد من فرص النمو والتقدم لهم ولمجتمعاتهم.”

 

وتندرج هذه المبادرة ضمن استراتيجية “كريم” للمسؤولية المؤسسية المجتمعية التي تتألف من مجموعة من النشاطات التي تهدف إلى مواجهة التحديات المحلية بفعاليّة، بما يتماشى مع معايير الشركة لتوفير خدمات نقل آمنة ومستدامة.