وقّع “بنك الغذاء اللبناني” (LFB-Lebanese Food Bank) اتفاق شراكة مع فندق “فينيسيا” يتبرع بموجبها الفندق اعتباراً من السنة المقبلة بفائض الطعام في مطاعمه وحفلاته، مساهمة منه في جهود “بنك الغذاء” لتزويد العائلات المحتاجة بحصص غذائية، سعياً إلى وضع حدٍ للجوع في لبنان.

وأشاد “بنك الغذاء” في بيان “بتعاون فندق فينيسيا العريق، ومبادرة هذه المؤسسة السياحية الكبيرة إلى الانضمام إلى شبكة المؤسسات التي تزوّد البنك كميات من الطعام”. وأمل في “اتساع هذه الشبكة أكثر فأكثر لتضمّ المزيد من شركات إعداد الطعام الكبرى في لبنان، ومن ضمنها المطاعم والفنادق وشركات تنظيم المناسبات”، مذكّراً بأن “البنك” يتولى “جمع الغذاء الذي لم يتم استعماله خلال الأعراس والحفلات الكبيرة والاستقبالات والمآدب وسواها، وإعادة توضيبه في حصص غذائية يتم توزيعها على 70 جمعية ومنظّمة غير حكوميّة شريكة،  تتولى إيصالها إلى العائلات الأكثر حاجة في مختلف المناطق”.

ونقل البيان عن المدير العام لـ”فينيسيا” مانريكي رودريغيز قوله خلال الاحتفال بتوقيع الاتفاق، إن الفندق سيبدأ السنة المقبلة، بموجب الاتفاق، التبرع بالغذاء لـ”بنك الغذاء اللبناني”، وفق المعايير المعتمدة للسلامة الغذائية. وأضاف: “إنه لشرف لفندقنا أن يساهم في دعم العمل الذي يقوم به بنك الغذاء اللبناني، وأن يتمكن من خلال هذه المساهمة من إحداث فرق في حياة الناس المحتاجين في مختلف المناطق اللبنانية”.