أعلن المكتب الاعلامي لدى سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة في بيروت عن إختتام “ملحقية الشؤون الإنسانية والتنموية”، “المشروع الإماراتي لتوزيع الأضاحي وكسوة العيد 1440 هـ-2019 م”، مواكبة لعيد الأضحى المبارك حيث تخطى عدد المستفيدين من لحوم أضاحي العيد الـ23,700 شخص من اللبنانيين والسوريين والفلسطينيين وذلك بهبات مقدمة من عدة جهات إماراتية.

وشارك في هذه الحملة: مؤسسة زايد للأعمال الخيرية والإنسانية، مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والانسانية، الهلال الأحمر الإماراتي، جمعية الشارقة الخيرية وهيئة الأعمال الخيرية

وشمل التوزيع: عرسال، طرابلس، وادي خالد، عكار (ببنين)، البقاع (الفاكهة وجوارها)، بيروت، جبل لبنان، صور وصولا إلى حاصبيا وشبعا. وتولت هيئة الاغاثة والمساعدات الانسانية التابعة لـ”دار الفتوى” في الجمهورية اللبنانية التنفيذ الميداني كشريك استراتيجي.

وكانت الحملة الخيرية والانسانية شملت ايضا توزيع “هدية العيد” بهبة من مؤسسة “محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والانسانية” على أكثر من 4750 طفل من اللبنانيين والنازحين السوريين.

ويأتي هذا المشروع الذي ينفذ سنوياً وتشرف عليه “ملحقية الشؤون الإنسانية والتنموية” بهدف تقديم المساعدة لالاف الأسر المحتاجة، ضمن “عام التسامح” وانسجاما مع التعاليم والمبادىء السمحة التي تتبناها الامارات بما يعكس مبدأ التكافل الاجتماعي والتواصل والتعاون وترسيخ قيم العطاء والخير”.