تعليقاً على تمزيق اللافتات المرحبة بالرئيس ميشال عون في بيت الدين، صدر عن هيئة قضاء الشوف في التيار الوطني الحر البيان الآتي:

“تستنكر هيئة قضاء الشوف في التيار الوطني الحر بأشد عبارات الاستنكار ألاعمال التي قامت بها الايادي السود في محاولة لضرب العيش الواحد في الجبل، هذه الايادي التي تجرأت تحت جنح الظلام على تمزيق وتقطيع اللافتات الترحيبية باستقبال فخامة رئيس الجمهورية ورمز البلاد الذي يبقى أكبر وأسمى من صغائرهم.
كذلك، تطلب هيئة قضاء الشوف من كافة المراجع الأمنية التشدد في ملاحقة وتوقيف جميع الفاعلين والمحرضين على هذا العمل المدان وانزال أشد العقوبات بهم ليكونوا عبرة لمن تسول له نفسه التطاول على رمز البلاد ومقام رئاسة الجمهورية.
كما تؤكد ترحيبها بالضيف الكبير فخامة رئيس الجمهورية في مقره الصيفي بين أهله ومواطنيه من مختلف الطوائف والمذاهب والانتماءات السياسية”.