“هيئة الأمم المتحدة للمرأة”- “التبادل المعرفي الثنائي بين النساء الريفيات في مجال الأعمال الزراعية الريفية وتسويقها بين لبنان وأرمينيا

إختَتَم “صندوق المساواة بين الجنسين” (FGE) بالشراكة مع منظّمتين من المجتمع المدني – إحداهما من أرمينيا وتدعى Green Lane Agricultural Assistance والأخرى من لبنان وتدعى “جمعية تنظيم الأسرة في لبنان للعمل على التنمية وتمكين الاسرة” – أمس في فندق بلاتينيوم في صور، لقاء “التبادل المعرفي الثنائي بين النساء الريفيات في مجال الأعمال الزراعية الريفية وتسويقها”. واحتفى الحدث الختامي بلقاء تبادليّ إستمر أسبوعاً وشمل التبادل المعرفي وتبادل الدروس المستفادة وأفضل الممارسات بين منظمتين من المجتمع المدني تتمتعان بالتجربة والخبرة في تعزيز المهارات الرياديّة لدى النساء الريفيّات وفي الوصول إلى الأسواق الزراعيّة، وبين ثماني عشرة سيدة ريفيّة  لبنانيّة وأرمنيّة.

تمّ هذا التبادل الثنائي في إطار استراتيجية “صندوق المساواة بين الجنسين”  للتعاون الإقليمي بين بلدان الجنوب والتعاون الثلاثي لعام 2019 والتي تهدف إلى تعزيز التحالفات بين منظّمات المجتمع المدني في مجال التمكين الإقتصادي للمرأة من خلال دمج رؤية المرأة الديناميكية ومقاربتها الميدانيّة في شأن نماذج بناء القدرات العَمليّة.

وقالت رئيسة “هيئة الأمم المتحدة للمرأة” في لبنان ومديرة البرامج الوطنية  السيدة راشيل دور-ويكس متحدثة خلال اليوم الختامي “إن هيئة الأمم المتحدة للمرأة هي مدافعة قويّة عن التمكين الإقتصادي للمرأة ومؤيدة له لأنه يمهّد الطريق مباشرةً نحو المساواة بين الجنسين والقضاء على الفقر والنمو الإقتصادي الشامل. وتشكّل نماذج التغيير التي جرت مشاركتها معنا اليوم جزءاً من هذا الإستثمار وتستحق أن تحظى بالحضور الدولي ذلك انها فريدة من حيث النهج الذي تتبعه بغية رفع مستوى ريادة المرأة الريفيّة “.

وأكّدت السيدة رنا الحجيري، وهي مديرة برنامج “صندوق المساواة بين الجنسين” في “هيئة الأمم المتحدة” في الدول العربية ان “تطبيق تبادل المعرفة والتعاون بين بلدان الجنوب الذي أنجز هذا الأسبوع لا يساعد فقط على تخطّي أنظمة المساعدات التقليدية من الشمال باتجاه الجنوب، ولكنه أيضًا يتمتع بالقدرة على تحديد وتعزيز الإستراتيجيات والسياسات المتعلّقة بالمساواة بين الجنسين العابرة للحدود الوطنيّة. إن النساء الريفيّات اللواتي يعملن مع نساء ريفيّات أخريات للتغلب على التحدّيات الواسعة النطاق أمام مشاركتهن الإقتصادية يُشكلّن فرصة هائلة للإستثمار”.

يذكر ان “صندوق المساواة بين الجنسين” (FGE) المنبثق عن “هيئة الأمم المتحدة للمرأة” هو آلية عالميّة لتقديم المنح وهو صندوق متعدّد المانحين ويعدّ الأكبر على مستوى العالم لدعم المجتمع المدني وتسريع التمكين الإقتصادي والسياسي للمرأة. ومنذ عام 2011، دعم “صندوق المساواة بين الجنسين” أربع منظّمات من المجتمع المدني النسائي في لبنان تعمل من أجل تمكين أكبر للمرأة على المستويين الإقتصادي والسياسي من خلال تنمية القدرات الماليّة والتقنيّة بالإضافة تنمية الخبرات المواضيعية والخبرات المواضيعيّة الفرعيّة.