أكد رئيس تيار المردة النائب سليمان فرنجية أن “للناس ذاكرة ولا يمكن لمن تنكّر للنسبية وعمل على ضربها أن يعتبر نفسه بطلا ويتبناها عند إقرارها”.

وأوضح فرنجية أمام من “المردة” أنه “سيكون للمرده مرشحون وأصدقاء في كافة الدوائر في الانتخابات النيابية المقبلة”، مشيرا الى أن “ما تحقق من نتائج في الانتخابات البلدية الأخيرة في بشري يؤكد حضور “المرده” بعيداً عن أي تهليل أو تباهٍ إعلامي لم نعتمده كتيار يوماً”.

وتابع فرنجية “وزارة الأشغال ستعمل على إنصاف المناطق المحرومة من الناحية الإنمائية منذ مدة طويلة”.