رأى وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل أن “الشروط الضرورية لعودة النازحين السوريين اصبحت متوفرة بشكل كبير”، وقال: “كرامتهم باتت محفوظة لان اي تقارير جدية معاكسة لم تصدر بهذا المجال”.

و دعا باسيل بعد لقائه نظيره الاسباني في مدريد “لحل سياسي بسوريا قائم على القرارات الدولية والانتخابات الديمقراطية التي تسمح للسوريين بالعيش بسلام بوطنهم”.

وأكد أن “لبنان لم يستغل يوما وجود النازحين السوريين على ارضه لم يستغل اي دولة خاصة اوروبا بهذا الموضوع”، وأشار إلى أن “الحل الطبيعي بعودتهم لسوريا”.

ولفت باسيل إلى أن “لبنان يستطيع ان يقدم فرص استثمار عدة لاسبانيا”، وتابع: “بورشة الكهرباء والنفط والغاز ندعو الشركات الاسبانية للمساهمة بمناقصات شفافة وعالمية”.

وعن المحادثات لترسيم الحدود البحرية والبرية، شدد على أن “المصلحة اللبنانية تقتضي بضرورة ترسيمها مع المحافظة على حقوق لبنان وعدم التفريط باي حبة تراب او نقطة نفط او غاز من مواردنا”.