وصلت جويس عزام التي تسلقت 27 جبلًا في جميع أنحاء العالم إلى قمة جبل إيفرست صباح اليوم في تمام الساعة 4:07 صباحًا (بتوقيت بيروت) بدعم قيّم من السيدة نهلة خداج بو دياب، مديرة العمليات في بنك الموارد AM Bank، وجميع موظفي المصرف، وهو راعيها المعروف ب “Peak Performance Sponsor”. بهذا اجتازت عزام بنجاح تحدي القمم السبع – أي تسلق أعلى جبال في جميع قارات العالم، وأصبحت أول امرأة لبنانية تحقق هذا الإنجاز. عندما وصلت إلى قمة جبل إيفرست التي تقع على ارتفاع 848 8 م، رفعت جويس بكل فخر علم بلدها على “سطح العالم” وهنأها دولة رئيس مجلس وزراء لبنان السيّد سعد الحريري الذي قدم لها دعمه الكامل لمواجهة هذا التحدي النهائي.

 

حملت جويس عزام شعار وزارة الدولة لشؤون التمكين الاقتصادي للنساء والشباب “طريقنا بيوصل”، كما تلقت أيضًا الدعم من معالي الوزيرة السيّدة فيوليت خير الله الصفدي التي أعربت عن “اعتزازها بهذا الإنجاز لأنه بمثابة تشجيع للشباب اللبناني ولا سيما للمرأة اللبنانيّة.” وأضافت الوزيرة خير الله الصفدي: “بصفة جويس سفيرة للوزارة لعام 2019 وذلك تقديراً لقدراتها، رفعت شعار الوزارة كما العلم اللبناني وزرعتهما على أعلى قمة في العالم”.

 

وبالمناسبة، بعد وصول جويس إلى نيبال من أجل صعودها إلى إيفرست، غرست شجرة أرز من محمية الشوف اللبنانية في حدائق بارك فيليدج من مجمع فندق كاتماندو برفقة أعضاء نادي الروتاري في مدينة نيو روود، منطقة 3292، تكريماً لكل شخص يشارك في حماية الطبيعة والجبال، وبحضور وزير الغابات والبيئة النيبالي، وبالشراكة مع معالي وزير البيئة في لبنان، السيد فادي جريصاتي.

 

كون جويس مهندسة معمارية متخصّصة في الحفاظ على المباني والمواقع التاريخيّة ومصممة في مجال المناطق الحضريّة، حاصلة على شهادة دكتوراه في هندسة المناظر الطبيعية والبيئة، هي تجمع بين عالم المغامرة والعمارة. لقد أثار حبها للأنشطة الخارجية شغفًا بالبحث عن مناهج مبتكرة لحماية مواقع التراث الثقافي والحفاظ عليها، وتحديداً “المسارات الثقافية والمناظر الطبيعية”.

 

لن تتوقف إنجازات جويس عند القمم السبع، لأنها عازمة على السعي إلى تحقيق حلمها المتمثّل بتحقيق “اكسبلوريرز جراند سلام” (Explorers Grand Slam) الذي يضيف الوصول الى القطبين الى انجاز تحدي القمم السبع، وبذلك تصبح المرأة الثانية في العالم في تحقيق ذلك.

 

أثناء تحقيق جويس لإنجازاتها في تسلق الجبال، كانت تدفعها مهمة حددتها لنفسها وهي إلهام الفتيات والنساء ليكنّ طموحات وليسعين وراء أحلامهن وليتحدّين أنفسهن في هذه العملية.

وفي هذا السياق، يتّخذ هدف جويس المتمثّل بإلهام التغيير في حياة الأطفال أهمّيّة بارزة. ولتحقيق هذه الغاية، أقامت شراكة مع المنظمة غير الحكومية اللبنانية “حماية” (Himaya) التي تعمل على تعزيز حماية الطفل من خلال مكافحة إساءة معاملة الأطفال ومنعها، ما يساعد على تسليط الضوء على قضيّة المنظّمة النبيلة المتمثلة بضمان مستقبل واعد لهؤلاء الأطفال.

 

وكدليل على الالتزام الذي تتحلّى به جويس، أخذت علم “حماية” معها وزرعته عند سفح جبل إيفرست، ولا سيما عند زيارتها لأطفال دار أيتام Mission Himalaya في نيبال، والذين شاركتهم قصتها وتحديات تسلق الجبال التي واجهتها. وتماماً كما فعلت عندما التقت بأطفال “حماية” قبل السفر من لبنان إلى نيبال، شجعت أيضًا أصدقائهم النيباليين على الإيمان بأحلامهم.

 

لمتابعة جويس (www.joyceazzam7s) وعلى وسائل التواصل الاجتماعي : @joyceazzam7s